Error while rendering mobile-menu particle.

الخدمات الطبية بوزارة الداخلية تكمل استعداداتها لموسم الحج

 

أكملت الخدمات الطبية بوزارة الداخلية كافة استعداداتها لتنفيذ خطتها الشاملة لحج ذا العام 1442 هـ، وتقديم خدمات الرعاية الصحية لمنسوبي ومنسوبات وزارة الداخلية والقطاعات الأمنية، من خلال وضع خطة شاملة تتناسب مع الوضع الحالي الذي يشهد استمرار جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

واشتملت المنظومة المتكاملة التي أعدتها الخدمات الطبية في موسم الحج، على تجهيز كافة الإمكانات في مستشفى قوى الأمن بمكة المكرمة والعيادات الشاملة التخصصية في المدينة المنورة، وتهيئة مراكز صحية ثابتة، يقوم بتشغيلها وتقديم الخدمات المميزة فيها كوادر طبية وصحية من منسوبي الخدمات الطبية، في مختلف التخصصات، فضلًا عن تجهيز وحدات تخصصية شاملة لضربات الشمس وغسيل الكلى، إضافة إلى المناظير والرعاية التنفسية. 

كما تضمنت خطة العمل على تهيئة فرق ميدانية متنقلة وللطب الإسعافي بأحدث التجهيزات الطبية وتتضمن (أطباء- ممرضين- مسعفين)، فضلًا عن توفير حقائب إسعافيه، بما يسهم في تقديم الخدمات بكل يسر وسهولة. 

يأتي ذلك في ظل حرص الخدمات الطبية بوزارة الداخلية على تقديم الرعاية الصحية وفق أعلى المعايير، واستمرار مشاركتها الفعالة في موسم الحج من خلال استغلال كافة الإمكانات والطاقات البشرية لإنجاح الخطة المعتمدة خلال الحج.